SAUDI CINEMA NIGHTS TICKET SALES WILL GO LIVE AT 6 PM KSA TIME
يبدأ بيع تذاكر ليالي السينما السعودية مباشرة في الساعة 6:00 مساءً بتوقيت المملكة العربية السعودية
  1. الرئيسية
  2. >
  3. مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي يشارك في دعم حفل لويزا فيا روما الخيري ومنظمة اليونسيف
يوليو 31, 2022

مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي يشارك في دعم حفل لويزا فيا روما الخيري ومنظمة اليونسيف

أقامت الليلة الماضية شركة لويزا فيا روما الإيطالية النسخة السادسة من حفلها الصيفي الخيري السنوي بالتعاون مع اليونسيف، وذلك في جزيرة كابري الإيطالية الساحرة وقد تضمن الحدث حفل استقبال وعشاء ومزاد خيري للسلع و التجارب الفريدة والحصرية التي قدمها المزاد.  أدار المزاد سيمون دي بوري وذلك  في دير “سيرتوزا دي سان جياكومو” .

 

حضر الحفل العديد من الضيوف البارزين والمشاهير  بالإضافة إلى  أصحاب الأيادي البيضاء، حيث سيعود ريع المهرجان  لدعم أعمال اليونسيف في توفير الرعاية والحماية للأطفال الضعفاء في جميع أنحاء العالم، وسيخصص ريع هذه  النسخة لبرنامج اليونسيف الطارئ للحالات في أوكرانيا وسوريا، وقد جمع المزاد حوالي 8 ملايين يورو.

 

استضاف الحفل كل من رئيسة لجنة الحفل، المديرة التنفيذية لمنظمة اليونسيف في إيطاليا السيدة لويزا بانكونيسي، و رئيس جمع التبرعات لمنظمة اليونسيف في إيطاليا السيد توماس شيابرا، وقام بتقديم الحفل جيمي فوكس. بالإضافة للدعم السخي الذي تلقاه الحفل من الشريك المنظم له هذه السنة وهو مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي.

 

حضر الحفل كوكبة من النجوم العالميين المشهورين كان من بينهم: سبايك لي وتونيا لويس لي، وناتالي إيمانويل، وماي موسك، وفريدا آسين، ولارا ستون، وفانيسا هادجنز، وجاريد ليتو، وليوناردو دي كابريو، وكيسي أفليك، وخابي لام، وناتاشا بولي، إد ويستويك، سارة سامبايو، جاسمين توكيس، لورينزو فيوتي، ماتيا ستانجا، سانجيوفاني، ليوني هان، كارولينا كوركوفا، إيمي صن، هانا كروس، إيزابيل جولارت، أنسيل إلغورت، نيلام جيل، إدوارد إينينفول، ماتيلدي جيولي، وغيرهم الكثير. وشهد الحفل أحداثاً بارزة وعروضاً خاصة للنجمة العالمية جينفير لوبيز والممثلة والمغنية والمنتجة صوفيا كارسون.

 

استمرت الأمسية بالمزاد العلني المباشر لبيع تحف فنية متنوعة والعديد من القطع الفريدة الفاخرة من نوعها، مع تقديم التجارب الفريدة والحصرية، والتي تم تقديم بعضها من قبل المشاهير الحاضرين للحفل.

 

كما عرض المزاد لوحة للفنان الأمريكي ذو الأصول التركية رفيق أناضول التي تحمل اسم “بيانات الذكاء الاصطناعي”، وتجربة لاختبار الطيران البهلواني النفاث في مدينة فرنسا، وساعة “العراب” الموسيقية الفريدة من نوعها، وسيارة إس ون الإيطالية الخارقة من آريس مودينا، وتمثال الثور البرونزي “El Toro de Oro” للفنان إنريكي كابريرا، ودراجة نارية من الفيلم الشهير الذي رشح لجائزة الأوسكار عام 1969م “Easy Rider”.

 

وعبر الرئيس التنفيذي لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي، المخرج والمنتج محمد التركي عن فخره بهذه المشاركة قائلاً: “نفخر في مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بمشاركتنا ودعمنا للحفل الخيري السنوي السادس لعلامة لويزا فيا روما بالتعاون مع منظمة اليونسيف في إيطاليا. أننا مستعدون للمساعدة في جمع الأموال الكافية  لتقديم مايلزم لدعم الإنسانية والطفولة. حيث يصب هذا الدعم في جوهر رسالتنا الخيرية المتمثلة في دعم المجتمع وخدمة الإنسانية جمعاء”.

 

وقد عبرت السيدة لويزا بانكونيسي المسؤولة عن تنظيم الحفل من قبل اليونسيف في إيطاليا خلال الأمسية قائلة:” يشرفني أن أكون جزءاً من هذا المشروع الطموح مع منظمة اليونسيف في إيطاليا، حيث أننا نتعاون ونعمل كعائلة واحدة منذ ست سنوات، ويجمعنا نفس الهدف والرغبة في دعم الأطفال المحتاجين في جميع أنحاء العالم. لقد أظهر التزامنا ومثابرتنا وجهودنا بأنه من خلال العمل المشترك يمكننا زيادة الوعي والمساهمة في إحداث تأثير إيجابي على القضايا التي تواجه الأطفال حول العالم. وأخيراً أتقدم بالشكر الخاص لمنظمة اليونسيف الإيطالية ولكم جميعاً على تواجدكم الليلة”.

 

ومن جانبه وضح المدير العام لمنظمة اليونسيف في إيطاليا السيد باولو روزيرا قائلاً:” تواجه اليونسيف عاماً بعد عام المزيد من الحالات الطارئة حيث تعمل على الدوام لضمان مستقبل أفضل لكل طفل في العالم. ويشكل هذا الأمر تحدياً كبيراً لن نستطيع التغلب عليه إلا بفضل مساهمة أصحاب الأيادي البيضاء من خلال مثل هذه الفعاليات التي تساعد على تسليط الضوء على حالات الطوارئ التي لايمكننا تجاهلها. وبالنهاية أنتهز الفرصة لأشكر علامة لويزا فيا روما على مبادراتها وأشكركم جميعاً على مساهماتكم”.

 

وبدوره علق رئيس جمع التبرعات لمنظمة اليونسيف في إيطاليا السيد توماس شيابرا، قائلاً: ” عندما بدأت بالتعاون مع منظمة اليونسيف كمتطوع؛ لم أفكر أبداً في ذلك الوقت بأن الأمر سيصبح جزءاً أساسياً من حياتي اليومية. وحالياً وبعد العمل لعدة سنوات مع المنظمة حول العالم فإنه يمكنني القول بأن مهمتهم الأساسية ترتكز على دعم الأطفال بلا كلل أو ملل. إنني فخور بدعمي لهذه المنظمة وأشكر علامة لويزا فيا روما على تنظيمها لهذا الحفل والشكر موصول أيضاً لجميع من حضر معنا الليلة”.